منتديات البياضة الثقافية
أهلا وسهلا بك ضيفنا الكريم، إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى. يشرفنا أن تقوم بالتسجيل إذا رغبت بالمشاركة أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة القسم الذي ترغب أدناه.
منتديات البياضة الثقافية

الاصالة---- الشمولية --- الوفاء

***************** ا منتديات البياضة ترحب بالجميع*******************

 
منتديات البياضه فضاء مفتوح للجميع نطلب من الجميع الاثراء
بمناسبة حلول عيد الأضحى المبارك يتقدم أعضاء منتديات البياضة الثقافية بأحر التهاني وأجمل الأماني لكل الشعب الجزائري عامة والى سكان البياضة خاصة .......كل عام وأنتم بخير

أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم, أنت لم تقم بتسجيل الدخول بعد! يشرفنا أن تقوم بالدخول أو التسجيل إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى

العبرة ليست في المستوى العلمي ياسيدتي

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل  رسالة [صفحة 1 من اصل 1]

hacen66

avatar
المشرف العام
المشرف العام
هناك اشخاص حصلوا على شهادات عليا لكنهم لا يجيدون فن الحوار والتعامل مع الآخر، تراهم متعجرفين يعتقدون انهم افضل الناس لمجرد أنهم وصلوا الى مستوى عال في دراستهم، لكن ما غاب عنهم انه ليست الثقافة هي التي تعطي قيمة للانسان، وانما ادبه وحسن معاملته للآخرين. وعليه اريد ان اوضح فكرة مهمة، هناك فرق بين الوعي والثقافة، فقد تجد انسانا مثقفا لكنه ليس واعيا، أو العكس تجد انسانا اميا لكنه واعي، فالوعي يتحدد في سلوك الانسان ومدى احترامه للآخرين. مازلت أتذكر جيدا فتاة كنت اعرفها هي خريجة جامعة كان يريد ان يتزوجها رجل امي، لكنها تقول عنه بأنه طيب ومؤدب ويحترمها، وهي رافضة ان تتزوج به نظرا لكونه اميا لم يسبق له ان دخل مدرسة، لكنني نصحتها بشيء، قلت لها حاولي أن تتحدثي معه حتى تعرفي طريقة تفكيره، فهناك رجال لم يسبق لهم أن دخلوا عتبات المدرسة لكن رغم ذلك هم أناس واعون يحترمون المرأة كثيرا، ولهم اسلوب راق في كيفية التعامل معها باعتبار المراة كائنا لطيفا وظريفا. في حين نجد رجالا نالوا شهادات عليا غير انهم لا يجيدون فن التعامل مع المرأة باعتبارها جنسا لطيفا وحساسا، يجب على الرجل أن يراعي الفاظه في الحديث معها، فرغم ثقافتهم يعاملون المرأة بغلظة ويبخسون حقوقها. وحتى فيما يتعلق بتربية الابناء، اعرف آباء وأمهات أميين ربوا ابناءهم أحسن تربية، وأكثر من هذا يوجد من هذه الفئة من ربى ابناءه بطريقة حضارية تتماشى مع ما يتطلبه عصرنا الحالي من ضرورة تفهم نفسية وعقلية الابناء. في نفس الوقت هناك مثقفين نالوا شهادات عليا لكن تجدهم مشتتين ولا يعرفون كيفية التعامل مع ابنائهم، يستعملون القسوة
واللين في غير محلهما، أفلا يستحقون أن نقول عنهم بأنهم أناس جاهلون بأسلوب التربية الحديثة. صحيح أن لديهم معرفة واسعة لكنهم لم يستغلوها، بعكس الاميين الواعين الذين استغلوا تجاربهم في الحياة ليوظفوها في اسلوب التربية.

فهل في رأيكم فعلا أن مستوى التعامل يتحدد بثقافة الانسان وتحصيله العلمي والمعرفي، أم أن الشهادات
العليا لا تحدد مستوى الانسان في التعامل ؟

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

المتسامح


وسام الشرف
اخي اشكرك على الطرح الجميل
ان فن التعامل اليوم مبنى على المصالح النفعية فقط
اما روح التعامل الرقي لا يوجد

:[img]http://ww

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة  رسالة [صفحة 1 من اصل 1]

صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى