منتديات البياضة الثقافية
أهلا وسهلا بك ضيفنا الكريم، إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى. يشرفنا أن تقوم بالتسجيل إذا رغبت بالمشاركة أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة القسم الذي ترغب أدناه.
منتديات البياضة الثقافية

الاصالة---- الشمولية --- الوفاء

***************** ا منتديات البياضة ترحب بالجميع*******************

 
منتديات البياضه فضاء مفتوح للجميع نطلب من الجميع الاثراء
بمناسبة حلول عيد الأضحى المبارك يتقدم أعضاء منتديات البياضة الثقافية بأحر التهاني وأجمل الأماني لكل الشعب الجزائري عامة والى سكان البياضة خاصة .......كل عام وأنتم بخير

أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم, أنت لم تقم بتسجيل الدخول بعد! يشرفنا أن تقوم بالدخول أو التسجيل إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى

قطوف من بستان المرأة والرجل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل  رسالة [صفحة 1 من اصل 1]

1 قطوف من بستان المرأة والرجل في الجمعة 08 يوليو 2011, 09:36

hacen66


المشرف العام
المشرف العام
بسم الله
قطوف من بستان المرأة والرجل

1-المرأة مكملة للرجل : المرأة ليست نصفا ولاأكبر من النصف ولا أقل من النصف , ولكنها مكملة للرجل.من قال بأنها أفضل من الرجليحتاج إلى دليل (ولا يوجد دليل), ومن قال بأن الرجل أفضل منها يحتاج إلى دليل (ولايوجد دليل) , ومن قال بأن سيئاتها أكثر من سيئات الرجل يحتاج إلى دليل (ولا يوجددليل) ,ومن قال بأن سيئات الرجل أكثر من سيئاتها يحتاج إلى دليل (ولا يوجد دليل).إذن من تكون المرأة بالنسبة للرجل ؟.والجواب ببساطة هو أنها مكملة للرجلوكفى.
2- النساء ضعيفات :
* المرأة ضعيفة مطلوب منها أن تتقوى , وضعيفة مطلوب منا أن نحسن إليها وأن نراعي ضعفها". من يقول لها "ضعيفة" ليسخر منها ويحط من كرامتها ويستهزئ بها , نقول له "قف مكانك !. إن المرأة التي أعزها الله لا يمكن ولا يجوز لك أو لغيرك أن تأتوا أنتم لتُذلوها", ولكن من يقول لها "أنت ضعيفة" ليقويها على الشيطان ثم ليحسن هو إليها متى استطاع ,فهو مشكور جدا منها ومنا معاشر الرجال ومن الله قبل وبعد ذلك.
**و"النساء شقائق الرجال"حديث شريف.وهن شقائق بمعاني كثيرة منها : إنهن أخوات في الإنسانية وفي الدين , وإنهن مساويات للرجال في الحقوق والواجبات , وإنهن ضعيفات يحتجن إلى تقوية الرجال لهن على الشيطان , وإنهن...ولكنهن لسن شقيقات بمعنى أن لهن نفس قوة الرجل الدينية والبدنية والنفسية والعقلية. إن من يقول لهن ذلك ليعين الشيطان عليهن , هو يكذب عليهن ويغشهن ويخدعهن و...ومنه يجب أن نقول له جميعا" قف مكانك فلا مكان لكاذب بيننا يا هذا !".
***و"المرأة خلقت من ضلع أعوج , وإن أعوج ما في الضلع أعلاه , فإن ذهبت تقيمه كسرته , وإن تركته لم يزل أعوج. فاستوصوا بالنساء خيرا" كما قال رسول الله صلى الله عليه وسلم.ومنه فإن الذي يقول لها "لا فرق بينك وبين الرجل" يكذبُ عليها لأن الرسول محمد عليه الصلاة والسلام قال"خلقت من ضلع أعوج",ومن قال "إظلموا المرأة واعتدوا عليها وأسيئوا إليها" يكذب عليها لأن الرسول محمد عليه الصلاة والسلام قال"فاستوصوا بالنساء خيرا".
3-"الزوجةُ المطيعة تتحكمُ بزوجها" : أي أنها إذا أطاعتهُ ملكتهُ , فإذا ملكتهُ أصبحتْ ملكة عليه. وما أبعد الفرق بين أن تملِكه بالطاعة ( ملكا يحبه لها الله ورسوله بإذن الله) وأن تملِكه بالقهر والفسوق والعصيان والعنف والهمجية و... (ملكا يُحبه لها الشيطان وأعوانه).كما أن الفرق شاسعٌ كذلك بين من تملكُ زوجَها بالسحر الحلال ( معاملة طيبة وإحسان وطاعة ومودة ورحمة و...) ومن تملكه بالسحر الحرام (شعوذة ودجل وكهانة وكذب وزور و...).
4-المرأة تريد رجلا قويا ومحسنا في نفس الوقت :
*"الرجلُ الذي ما يفتأ يسأل امرأته عما تريد , يستحق كل ما يحدثُ له في حياته الزوجية", من هموم ومتاعب على رأسها : الإفلاس. لماذا ؟!.لأن المرأة مفطورة من خالقها على الخضوع للرجل القوي الذي يحسنُ إليها وهو قوي عليها ,لا الذي يحسن إليها وهو ضعيفٌ معها. والرجل الذي ما يفتأ يسأل امرأته عما تريد وتطلب,ويقول لها باستمرار بلسان الحال أو المقال : (شبيك لبيك وعبدك بين يديك!) و ( طلباتك أوامر) و( أنتِ تأمرين) , هو ليس قويا وإنما هو ضعيف , بل هو في قمة الضعف , ولا يمكن لزوجته أن تحترمه أو تقدره أو تخضع له كما يحب الله أو تعتبره قواما عليها.
**"والمرأةُ تحِـبُّ الحزمَ في الرجل,كما يحبُّ هو الجمالَ فيها".الرجلُ يجهلُ جهلا مركبا إن ظنَّ أنَّ المرأةَ ستحترمُه أكثر وستقدرُه أكثر كلما كان لينا ومائعا معها ومُبتغيا لمرضاتها.هذا ليس صحيحا البتة . المرأةُ تحبُّ من يحسنُ معاملتها ,نعم!. والمرأة تحب من يحسن عشرتها ,نعم!. ولكن المرأةَ كذلك تحب من يكون جادا وحازما معها , أي تحبُّ أن يكون زوجُها رجلا بأتم معنى الكلمة. إن المرأة –كل امرأة- لمْ ولا ولنْ ترتاحَ وتطمئن وتحب وتحترم وتقدر وتُجل و...إلا رجلا محسنا وقويا في نفس الوقت.أما الرجلُ الذي يقولُ لزوجتهِ باستمرارSadنحبك) و(نهبل عليك) و(نموت فيك) , و...هذا الرجلُ يستحيلُ أن تحترمهُ المرأةُ . وإن قالتْ بأنها تحترمه وتُقدِّرُهُ , فإنها تكذبُ ثم تكذب ثم تكذب , أو هي مخطئة ثم مخطئة ثم مخطئة.
5-"الزوج الصالح" هو:
*الصادق والصريح منذ الوهلة الأولى.
*الذي لا يخفي عند الخطبة ما تكرهه المرأة في الرجل.
*الذي يُحسن معاشرةَ زوجته ، فيكون لطيفا بها وبأهلها وبكل مالهَا علاقةٌ به .
*الذي يُداعب زوجته ويلاطفها ويعطيها حقها من اللهو والمرح البريئين .
*المعتدل الغيرة , والذي يثق في زوجته ، وفي المقابل لا يقبل منها أيَ تقصير أو منكر أو تعد للحد مع الله أو مع الناس.
*الذي يُحسن الحديث مع زوجته ويحسن الاستماع إلى حديثها.
*الذي يُقدِّر رأي زوجته.
*الذي يبدو دوما أمام زوجته حَسن المظهر جميل الهيئة.
*الذي يحفظ أسرار حياته الزوجية.
*الذي يُحافظ على مظاهر رجولته".
*والمرأة تحب الرجلَ نقيضا لها وشبيها بها , أي تريده ضعيفا وقويا في نفس الوقت:
ا-ضعيفا , أي فيه رقة العواطف التي تمتاز هي بها , والتي بواسطتها يستطيع هو أن يستجيب إلى طبيعتها.
وفي غياب هذا الضعف من الرجل,ما أكثر ما تشتكي المرأةُ من زوجها قائلة"أنت لا تفهمني" أو"إنه لا يفهمني".
ب-وقويا : أي فيه المتانة الخُـلقية التي تنقُصها , والتي بها يُكمِّلُ الرجلُ نقصَها".



_________________



----------------------------
[
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة  رسالة [صفحة 1 من اصل 1]

صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى